عكور تكتب: شكرا يابا عالمنحة..؟

869
الاردن اليوم – من كم يوم بس يابا كنت كاتبة عندي عالفيسبوك ” اللهم اطل في عمر أبي وأسعد قلبه وفرج همه”..
وانت يمّا كتبتلك ” اللهم أزل عنها كل حزن وارزقها سعادة لا تفنى”
أما انت يخوي يا سندي ما نسيتك وكتبتلك
“يا رب احفظلي أخوي لأنه قطعة من قلبي”
 ما بدها سؤال ليش..لأني كنت شايفتكم الدنيا كلها..
وحدكو بر الأمان اللي بحميني
الحضن اللي بنسيني همومي..
بعرف إني خذلتك يابا لما ما جبت علامة عالية  بالمادة بالجامعة زي ما عودتك طول عمري..وبعرف انك حذرتني من هالشي علشان ما اخسر المنحة ، وعلشان ما احملك هم دراستي كمان فوق كل الهم اللي عليك..
بس والله يابا  مادة الإدارة المالية ما قدرت استوعبها علشان هيك جبت علامة مش عالية فيها..
انا اسف يما..ما درست كفاية.. والتهيت شوي وما جبت العلامة الكاملة  بالمادة.. ومتت من الرعب وانا راجعة البيت..شو اقلكم.. وكيف ابرر فشلي ..غيرت طريق البيت مليون مرة..وبكل مرة احاول اخترع قصة شكل..خفت عليكم والله من الصدمة..
قلبكم ما يتحمل هالخبر..
وانا اللي معودتكم اكوت الأولى دايما..
بس والله كنت راح اضاعف جهدي وادرس وادرس وما اخليكم تاكلوا همي..
والله والله..هيك كنت ناوية
ما فكرت ولو للحظة انه بعد كم ساعة ما راح اكون معكم مرة ثانية ابدا..
واني راح اكون بهالثلاجة الباردة
يعني خطر ببالي سيناريوهات لردة الفعل على اهمالي..بس ما تخيلت يابا انك تمسك سلك كهرباء لسعاته على جسمي كانت زي النار وانت فاقد أعصابك وبتعاقبني…
اقلك يابا… أول 10 سلخات كانوا مووووووت..
بعدين بصراحة..بطلت احس باي وجع..
كان وجعي من نوع ثاني
يمكن ما تقدر انت وأمي تفهمه..
كنت بطلع بعيونك انت وأمي اللي كانت خايفة من الفضيحة اكثر من وجعي..وهي بتسكر على تمي علشان الجيران ما يسمعوا صراخي..
كنت بطلع بعيونكم وبنفسي اقول..ياللا يا رانيا..تحملي كم سلخة كمان وبتهون..بتستاهلي..؟
بس يابا..الله يسامحك..
شو صارلك..كل ما اقول هاي اخر ضربة
كنت تضربني اكثر..
انت ما وقفت..لحمي انسلخ قدامك
وانت ما وقفت..
دموعي سالت دم..وانت ما وقفت
صراخي خفت..وخفت..وانت ما وقفت
نبضي كان عم بموت وانت ما وقفت
حياتي كلها وقفت..وانت ما وقفت
بدي اقلك شغلة يابا..ترا انا ما متت من الوجع وأثار الضرب زي ما كتبوا بتقرير الطب الشرعي..
ابدا ابدا..
بتعرف ليش متت..
متت بسكتة قلبية من صدمتي فيك
أنا اللي طول عمري رافعة راسي بإسمك
وبدوس على رأس أي حدا يجيب طاريك بالغلط..
متت لأنه كنت مخدوعه طول عمري فيك
لأني فكرتك راح تضل الظهر اللي استند عليه لما احتاج مساعدة..
إنك الحضن اللي راح تطبطب علي لما أوقع
إنك السيف اللي راح تقطع ايد أي حدا يمس شعرة مني..
ياااااااه يابا شو ذبحتني
كيف طلعت انت السيف اللي قطعني شقف شقف..
كيف طلعتي يما بلا قلب..وانا اللي كنت مفكرتك حاملة اكبر قلب بالعالم
يابا ..يما..ترا انا مش عار
يابا..يابا..يا ريتك تسمعني
وانت قاعد بالسجن وحيد اليوم..وحياة راسك اللي ما تمنيت يوم اشوفه واطي
قلي بس..انت مرتاح هسه
المنحة اللي كنت خايف تطير
طارت واخذتني معها..لعالم فيه رحمة اكثر من قلبك..وهناك راح اشكيك لرب كبير
والله قلبي بيوجعني..وانا بقلك هالحكي
بس بهاللحظة ما بقدر اسامحك..ما بقدر
كان عندي أحلام كثيرة..ومبسوطة بدخولي الجامعة..وبحلم باليوم اللي تحضر تخرجي وأمي بتزغرط لما يقولوا اسمي ..
يا خسارة..كله راح
وهيني هسه ملفوفة بكفن ابيض كنت مفكرة إني مطولة كثير حتى يلفوني فيه..
انت عارف يابا..
بكرا وانت قاعد بالسجن ما بعرف بتبكي او مصدوم..او ندمان
بكرا..راح ينزلوني تحت التراب..وانت مش هناك تقرأ لي الفاتحة..
الله يكون بعونك يابا..
الله يكون بعونك..
على هالعذاب..لما يرجع ضميرك
وتعرف إنك مجرم..؟
رانيا..هي نموذج لالاف الرانيات في وطني من اللي بتعرضوا كل دقيقة بحياتهم للعنف والموت والقهر على ايدين اهل وقرايب..
خلونا نوقف سوا ضد هالجرائم
وما نخلي إسقاط حق عام او فنجان سم يضيع حقهم..؟
قد يعجبك ايضا