الأسير قادري: أعرف من وشوا بنا..وكنت سعيد جدًا بأن أكلت التين والصبر

4٬587

الاردن اليوم :

نقلت محامية هيئة شؤون الأسرى والمحررين حنان الخطيب، عن الأسير يعقوب قادري قوله: ” أفضل أيام حياتي الأيام الخمسة التي قضيتها في هواء فلسطين الطلق دون قيود، رأيت أطفالاً في الشارع وقبلت أحدهم، وهذا من أجمل ما حدث معي ”

وأكد قادري، “سأحاول الهروب مرة أخرى، ولا يوجد أجمل من طعم الحرية”.

وأفادت الخطيب، بأن معنويات يعقوب عالية جداً، ووجه التحية للنشطاء الذين تظاهروا أمام محكمة الناصرة، ويفتخر بجميع الشعب الفلسطيني الذين وقفوا بجانبهم في الحرية.

وأشارت، إلى أنّ يعقوب يحتجز في زنزانة بمساحة متر بمترين وتفتقد لكل مقومات الحياة، ولا يوجد فيها شيء سوى بطانية، وتم تركيز المحققين على التعذيب النفسي، وجولات التحقيق لا زالت مستمرة، وكل ما أريده نسخة من القرآن الكريم.

وأضاف الأسير القادري، أنّه “كنت في بلدي بوريتي في جبال الكرمل، وكنت سعيد جدًا بأن أكلت التين والصبر والبرتقال والبوملي”.

وبيّن أن أحد السجانين قام بدق بلاط الزنزانه، وهو ما دفعنا للتعجيل بلحظة الخروج من السجن قبل الموعد المحدد باسبوع.

وأكد قادري، “أعرف وجوه وأسماء الوشاة الذين أبلغوا شرطة الاحتلال، ولم نطلب منهم الماء سوى للتمويه”.

امد

قد يعجبك ايضا