وفاة سيدة أحرقها زوجها في عمان

1٬499

الاردن اليوم – توفيت الشابة هيفاء أبو هاني، والتي تبلغ 27 عاما متاثرة بإصابتها بحريق شديد، بعد أن سكب عليها زوجها مادة الكاز وأحرقها دون رحمة قبل أيام.

وكتبت المغدورة هيفاء على مواقع التواصل الإجتماعي قبل وفاتها بساعات في مستشفى البشير، “حسبي الله ونعم الوكيل فكرت راح يغير حياتي بس مسح كل حياتي”.

وبدورها استهجنت المحامية سلمى النمس، الجرائم الوحشية الواقعة على النساء.

وكتبت في منشور على موقع تويتر،  “هي نهاية مرعبة لسلسلة من العنف والتسلط. ويأتي كاتب مقال ينظّر بأن الحديث عن هذه الجرائم تشويه لسمعة الاردن! الاردن ليس شخص لنخاف على سمعته. الاولى ان نعمل معنا حتى لا تخسر انسانة واحدة حياتها بهذا الشكل البشع!”

وبحسب شهود عيان تداولوا نبأ وفاة المغدورة هيفاء، فإن زوجها قد اعتاد على تعنيفها قبل أن ينهي حياتها مؤخراً.

وأثارت قصة هيفاء الغضب والحزن على مواقع التواصل الإجتماعي، بعد نشر تفاصيل الحداثة الشنيعة التي تعرضت لها المغدورة هيفاء.

وقال مصدر أمني، إن سيدة توفيت بعد حرقها من قبل زوجها الأسبوع الماضي؛ وذلك إثر خلافات بينهما في عمّان، لتفارق الحياة الإثنين الماضي في مستشفى البشير.

وأضاف المصدر، أنّه تم ضبط الزوج واحالته للقضاء في حينه وقرر المدعي العام توقيفه على ذمة القضية.

ولفت إلى أنّ السيدة لا يوجد لها ملف سابق لدى حماية الاسرة ولم يسبق لها أن تقدمت بأية شكاوى.

وقال المصدر إنه تم ضبط الزوج وإحالته للقضاء في حينه وقرر المدعي العام توقيفه على ذمة القضية.

قد يعجبك ايضا